الارشيف / اخبار العالم

نجــاح أول جــراحــة لفـصـــل تـوأم ملتـصـــق

كتب- عبدالمجيد حمدي:
أعلن مركز سدرة للطب والبحوث عن نجاح المركز في إجراء أول جراحة من نوعها في قطر لفصل توأم ملتصق، مؤكداً أن هذا النوع من الجراحات يوفر بديلاً جديداً للأطفال المصابين بأمراض معقدة بعد أن عانوا في السابق من قلة الجهات المتخصصة في المنطقة التي تقدم العلاج الناجح والرعاية المميزة لحالاتهم.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي أمس بمركز سدرة للطب والبحوث بحضور الفريق الطبي الذي قام بإجراء الجراحة وبحضور والدي الطفلين اللذين تمت تسميتهما تميم وحمد، وحضور السفير المالي بالدوحة أحمد التيجاني، حيث إن الطفلين من دولة مالي.

وقد قاد الفريق الطبي الذي قام بالجراحة كل من الدكتور منصور علي رئيس قسم جراحة الأطفال والدكتور عبدالله زروق رئيس قسم جراحة الصدر والجراحة العامة للأطفال. وقال الدكتور منصور: إن الفريق تكون من 10 جراحين وأطباء تخدير، واستمرت الجراحة 9 ساعات مرَت دون عقبات لفصل التوأم البالغ من العمر 4 أشهر، لافتاً إلى أن جراحات فصل التوائم من أكثر الجراحات المعقدة، ونجاحنا في إجرائها مدعاة للفخر وإبراز لقدرات كوادرنا الطبية متعددة التخصصات في مركز سدرة للطب الذي لم يمر عام واحد بعد على افتتاح مستشفاه الرئيسي، لافتاً إلى أن هذه الجراحة شهادة تميّز للمستشفى وللقطاع الصحي في قطر. وأشار إلى أن التوأم الذي أُطلق عليه اسما حمد وتميم، يتماثلان للشفاء بعد أقل من 10 أيام من الجراحة ومن المتوقع أن يستردا عافيتهما ويعيشا حياة طبيعية، موضحاً أن التوأم كان قد عانى التصاقاً في الكبد، وهو من أخطر أنواع الالتصاقات.

وتابع: إن والدة التوأم كانت قد خضعت لفحوص خلال أسبوعها التاسع والعشرين من الحمل في مؤسسة حمد الطبية أثناء زيارة الأسرة من مالي لدولة قطر ومع تأكيد الفحوص لحالة التصاق التوأم وإمكانية الفصل، تم تشكيل فريق متعدد التخصصات من مؤسسة حمد الطبية ومركز سدرة للطب لإجراء عملية الولادة وإجراء جراحة فصل التوأم الملتصق لأول مرة في قطر.

وقال د. عبدالله زروق رئيس قسم جراحة الصدر والجراحة العامة إن الفريق الطبي ومساعديه استعدوا لهذه الجراحة على مدار شهور طويلة أمضى خلالها ما يزيد على 150 طبيباً ومساعداً أكثر من 30 ساعة في محاكاة العملية لتقليل المخاطر والوصول لأفضل نتيجة ممكنة، كما استخدم الفريق تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في صنع مجسم يحاكي بطن التوأم والكبد من أجل التخطيط المحكم للجراحة، موضحاً أن الفريق الطبي قام بالتدريب لأكثر من 200 ساعة على إجراء الجراحة قبل الإقدام العملي، حيث كان التدريب نظرياً وعملياً.

150 مشاركاً
أكد د. عبدالله الكعبي، رئيس الإدارة الطبية في مركز سدرة للطب أن نجاح هذه العملية هو يوم فخر لنا كفريق عمل ولمركز سدرة للطب ولقطاع الرعاية الصحية في قطر، حيث نجح فريق طبي متخصص من مركز سدرة للطب في إجراء أول عملية جراحية لفصل توأم ملتصق لولَدين عمرهما 4 أشهر، وذلك للمرة الأولى في قطر. وتابع أن عدد من شارك في هذه العملية الجراحية بلغ أكثر من 150 شخصًا من مختلف إدارات المستشفى ما بين أخصائيين اجتماعيين وأخصائيين في التغذية، والهندسة الحيوية والتصوير بالأشعة، فضلًا عن الممرضات وأطباء وحدة الرعاية المركزة لحديثي الولادة وأطباء التجميل والجراحة والعديد من التخصصات الأخرى.

رد الجميل
قال السيد عثمان محمد والد التوأم إنه يشعر بالامتنان لدولة قطر على تحملها هذه المسؤولية الإنسانية والطبية لمساعدته في إنقاذ زوجته وأبنائه، لافتاً إلى أنه من أجل أن يظل يتذكر فضل دولة قطر عليه وعرفاناً منه بالجميل تجاه قطر فإنه قرر إطلاق اسمي حمد وتميم على ابنيه ليظل يتذكر هذا المعروف وهذا الفضل طول عمره وليكون بمثابة رد بسيط للجميل لدولة قطر التي لا تدخر جهداً في مساعدة كل محتاج، موجهاً الشكر والامتنان لحكومة قطر ومؤسسة حمد الطبية ومركز سدرة للطب على جهودهم المضنية للحفاظ على حياة ولدَيه.

كانت هذه تفاصيل خبر نجــاح أول جــراحــة لفـصـــل تـوأم ملتـصـــق لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الراية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا