اخبار العالم

إسرائيل تستعد لمطالبة 8 دول بتعويضات لليهود

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

انت الان تتابع إسرائيل تستعد لمطالبة 8 دول بتعويضات لليهود ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لامدادكم بكل ماهو جديد وحصري والان مع التفاصيل

بينما تطالب فلسطين بتعويضات عن ممتلكات تركها مواطنوها في إسرائيل، تستعد إسرائيل لمطالبة 8 دول بتعويضات تقول إنها عن ممتلكات يهود أجبروا على مغادرة تلك البلاد

تستعد إسرائيل لمطالبة 7 دول عربية وإيران بمبالغ إجمالية قدرها 250 مليار دولار، تعويضا عن ممتلكات يهود تقول إنهم أُجبروا على مغادرة تلك البلاد عقب قيام دولة إسرائيل، وذلك بحسب صحيفة «تايمز أوف إسرائيل». وبحسب «BBC»، نقلت الصحيفة الإسرائيلية عن وزيرة العدالة الاجتماعية الإسرائيلية، المعنية بهذا الملف، جيلا غامليل، قولها: «جاء الوقت لتصحيح هذا الخطأ التاريخي ضد اليهود في 7 دول عربية وإيران، واستعادة مئات الآلاف من اليهود لممتلكاتهم». كما نقلت الصحيفة عن تقرير تليفزيوني إسرائيلي القول إنه تم الانتهاء من إعداد قائمة التعويضات المطلوبة من أول دولتين.

وأشارت إلى أن إسرائيل بصدد طلب 35 مليار دولار تعويضات ليهود تونس و15 مليار دولار تعويضات ليهود ليبيا. وذكرت الصحيفة أنه طبقا لذلك التقرير التليفزيوني فإن إسرائيل ستطالب بشكل إجمالي بأكثر من 250 مليار دولار من هاتين الدولتين إضافة إلى المغرب، والعراق، وسوريا، ومصر، واليمن، وإيران. ووفقا لمنظمة العدالة

وأشارت إلى أن إسرائيل بصدد طلب 35 مليار دولار تعويضات ليهود تونس و15 مليار دولار تعويضات ليهود ليبيا.

وذكرت الصحيفة أنه طبقا لذلك التقرير التليفزيوني فإن إسرائيل ستطالب بشكل إجمالي بأكثر من 250 مليار دولار من هاتين الدولتين إضافة إلى المغرب، والعراق، وسوريا، ومصر، واليمن، وإيران.

ووفقا لمنظمة العدالة لليهود من الدول العربية «JJAC»، وهي مجموعة دولية تضم عددا من المنظمات اليهودية، فإن نحو 856 ألف يهودي من 10 دول عربية، الدولتان الأخريان هما الجزائر ولبنان، هربوا أو طردوا عام 1948، بعد ما وصفته بتصاعد العنف العربي الذي خلف قتلى وجرحى من اليهود.

مؤسسة محاسبية لتقدير ممتلكات اليهود

وعلى مدى 18 شهرا مضت، كلفت الحكومة الإسرائيلية مؤسسة محاسبية دولية بتقدير حجم الممتلكات والأصول التي تقول إن اليهود أجبروا على تركها وراءهم، بحسب التقرير التليفزيوني.

وأشارت «BBC» إلى أن الحكومة الإسرائيلية تستعد لوضع اللمسات النهائية على تلك المطالب تزامنا مع استعداد إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للكشف عن مقترحات لعملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

وكان قانون قد صدر عام 2010 ينص على أن أي اتفاق سلام لا بد أن يتضمن تعويضات عن أصول الطوائف اليهودية والأفراد اليهود الذين «أجبروا» على مغادرة الدول العربية وإيران.

وقالت غامليل، وهي عضوة بحزب الليكود الإسرائيلي: «لا يمكن التحدث عن الشرق الأوسط بدون الأخذ في الاعتبار حقوق اليهود الذين أجبروا على ترك تلك البلاد وسط أعمال عنف».

فلسطين تطالب بـ100 مليار دولار تعويضات

وتطالب السلطة الفلسطينية بأكثر من 100 مليار دولار تعويضات من إسرائيل عن ممتلكات الفلسطينيين الذين هربوا أو أجبروا على المغادرة خلال إقامة إسرائيل الحالية وتقدمت السلطة بوثائق بهذا الشأن إلى الأمم المتحدة منذ أكثر من عقد، بحسب التقرير التليفزيوني.

ويطالب الفلسطينيون بـ«حق العودة» لعشرات الآلاف من اللاجئين الذين ما زالوا على قيد الحياة وللملايين من أبنائهم، لكن إسرائيل تقول إن هؤلاء سيصبحون مواطنين فلسطينيين في دولة فلسطينية بمقتضى اتفاق سلام دائم، كما تقول أيضا إن تمديد وضع لاجئ إلى أبناء اللاجئين «يصعد» القضية وهي وجهة نظر تبنتها إدارة ترامب التي أوقفت تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأنروا».

وقالت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» إن إسرائيل لم تطالب رسميا بتعويضات لليهود القادمين من دول عربية وإيران ولم تطلب من المجتمع الدولي منحهم وضع لاجئين.

صندوق خاص

وقال التقرير التليفزيوني إن الأموال التي سيتم الحصول عليها من الدول الثماني لن تمنح لعائلات بعينها، بل ستوزع من خلال صندوق خاص، وتعمل غامليل على تنسيق العملية مع مجلس الأمن القومي الإسرائيلي.

وفي عام 2014، مررت إسرائيل قانونا باعتبار 30 نوفمبر من كل عام يوما لإحياء ذكرى «ترحيل» اليهود من الدول العربية وإيران، ويتضمن اليوم برامج تعليمية وفعاليات دبلوماسية لتنمية الوعي الدولي بـ«قضية اللاجئين اليهود من الدول العربية وإيران وحقهم في التعويض».

وفي الاحتفال الأول بهذه المناسبة، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: «إن الدول العربية التي لم تقبل أبدا قرار الأمم المتحدة بالتقسيم عام 1947، وإقامة دولة إسرائيل دفعت اليهود المقيمين بها للمغادرة تاركين ممتلكاتهم وسنعمل دائما على عدم نسيان مطالبهم».

وبحسب «BBC»، يرى بعض المحللين أن إسرائيل تلوح بهذه القضية ليكون لديها ورقة تساوم بها في مفاوضاتها ضد طلبات التعويض الفلسطينية عن الممتلكات التي أجبروا على تركها في إسرائيل الحالية.

كانت هذه تفاصيل خبر إسرائيل تستعد لمطالبة 8 دول بتعويضات لليهود لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على التحرير الإخبـاري وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا