اخبار الخليج / اخبار الإمارات

“زايد الدولية للبيئة” تصدر كتاب “رحلة الماء من المالح إلى العذب”يوفر دليلاً عربياً عن صناعة التحلية

دبي - بواسطة محمد فارس © Al Watan Newspaper قدمت بواسطة

دبي – الوطن:

أصدرت مؤسسة زايد الدولية للبيئة، ضمن سلسلتها عالم البيئة، كتاباً جديداً بعنوان “رحلة الماء من المالح إلى العذب” تأليف الدكتور هشام الزيات والدكتور شريف قنديل، من معهد الدراسات العليا والبحوث في جامعة الإسكندرية.

والأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، رئيس اللجنة العليا لمؤسسة زايد الدولية للبيئة، إذ يتقدم بجزيل شكره لمؤلفي الكتاب، تقديراً لجهودهما المبذولة، يؤكد على أهمية هذا الكتاب النابع من أهمية موضوعه، فأهمية الماء للحياة لا تخفى على أحد ولا حياة بلا ماء، فقد أشار القرآن الكريم بوضوح إلى أن إحياء الأرض مرتبط بتوفر الماء. لذلك نجده عنصراً أساسياً في توجيه التخطيط الاستراتيجي لأي دولة وعاملاً رئيساً من عوامل الصراع بين الدول، بل وبين المجتمعات في الدولة الواحدة خاصة المجتمعات الرعوية في بلادنا العربية.

وأوضح الدكتور ابن فهد أن دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من البلدان الأكثر جفافاً في العالم، فهي تتبوأ مكانة رائدة عالمياً في صناعة تحلية المياه ضمن التزامها المسؤول بتوفير الحلول المناسبة للتحديات المتعلقة بتوفير المياه وإدارتها المتكاملة لتحقيق الأمن المائي. مشيراً إلى انها في المرتبة الثانية عالمياً بمجال تحلية المياه، وتنتج 14% من كمية الماء المحلاة في العالم، علماً بأن تحلية مياه البحر تتطلب طاقة تزيد بنحو 10 مرات على ما يتطلبه إنتاج المياه السطحية العذبة، ومن المتوقع أن تزيد تكاليف تحلية المياه كثيراً في المستقبل، مشيراً إلى أن هذه الجوانب يتناولها الكتاب بالتفصيل ويقدم للقارئ رؤية متكاملة عن التحديات التي تواجه المنطقة العربية ومناطق أخرى كثيرة حول العالم وهي اللجوء إلى تحلية مياه البحر كخيار استراتيجي لسد احتياجات السكان وتعويض النقص في الموارد المائية الطبيعية المتجددة، خاصة في ظل الزيادة السكانية المستمرة التي يزداد معها الطلب على المياه للاستخدامات اليومية وللإنتاج الزراعي والحيواني اللازمين لتوفير الأمن الغذائي.

وأكد الدكتور ابن فهد أنه على الرغم من التكلفة الاقتصادية العالية لتحلية المياه وما يترتب عليها من آثار بيئية ضارة، الا أنها ضرورية في البلدان التي لا تملك مصادر بديلة.

يتناول الكتاب موضوع تحلية المياه المالحة من زواياه المختلفة: تاريخية، إنسانية، تقنية، اقتصادية، بيئية، جغرافية، وحتى سياسية، ويهدف إلى توفير دليل عربي عن صناعة التحلية من أجل المهتمين بهذا المجال، وينقسم إلى ثلاثة أجزاء رئيسية. يتناول الجزء الأول وضع الماء في الوجدان الإنساني، أهمية الماء للحياة، وخصائص الماء الفريدة. ويستعرض الجزء الثاني باختصار حالة المياه العربية. أما الجزء الثالث وهو الأكبر فيناقش موضوع تحلية المياه المالحة من جوانبها المختلفة: بدايتها وتطورها، وتقنيات وطرائق التحلية الرئيسية، ومزايا كل طريقة وحدودها، وتكاليف التحلية والعوامل المحددة لها، آفاق التحلية المتجددة، والآثار البيئية للتحلية وكيفية الحد منها، ووضع التحلية في العالم العربي، واتجاهات البحث والتطوير في تكنولوجيا الأغشية، ومستقبل التحلية في العالم والمنطقة العربية.

كما يحتوي الكتاب على ملحقين، الأول عبارة عن مقدمة متعددة الزوايا لمفهوم الطاقة “الغامض” والمحوري في العلوم الطبيعية والحياة الحديثة، والثاني مقدمة قصيرة لكيمياء وتكنولوجيا الأغشية.

وإضافة إلى أهداف الكتاب الخاصة بموضوع تحلية المياه، سعى المؤلفان لأن يكون الكتاب مفيداً أيضا في فتح باب النقاش حول تعريب العلوم والتكنولوجيا، وتبسيط العلوم بالعربية، وتصميم الكتب الدراسية العربية.

وتجدر الإشارة إلى أن مؤسسة زايد الدولية للبيئة تخطط لإقامة ندوة علمية بدبي تطرح عنوان الكتاب وتناقش موضوعاته الهامة، يؤمُّها المتخصصون من مختلف هيئات وشركات الكهرباء والمياه والجامعات بالدولة لتحقيق الإستفادة القصوى من هذا الإصدار.

شكرا لقرائتكم خبر عن “زايد الدولية للبيئة” تصدر كتاب “رحلة الماء من المالح إلى العذب”يوفر دليلاً عربياً عن صناعة التحلية على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة MSN Saudi Arabia وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي MSN Saudi Arabia ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا