الارشيف / اخبار الرياضه

المنتخب يستقر على الخطة الدفاعية لمواجهة «السليستى»

شكرا لقرائتكم خبر عن المنتخب يستقر على الخطة الدفاعية لمواجهة «السليستى» والان نبدء بالتفاصيل

أبو ظبي - بواسطة نهى اسماعيل - اشترك في اخبار و خليك في الملعب

تأكد عدم مشاركة محمد صلاح، نجم الفراعنة المحترف بنادى الإنجليزى خلال مواجهة أوروجواى، فى الجولة الأولى من مباريات المجموعة الأولى المقرر إقامتها فى الثانية ظهرا الجمعة المقبل، واستقر الأرجنتينى هيكتور كوبر، المدير الفنى على الاحتفاظ به على دكة البدلاء، تحسبا للاستعانة به فى أى وقت من المباراة، وشارك «مو» فى جزء من المران الجماعى، أمس، لأول مرة منذ إصابته بكدمة من الدرجة الثانية فى الكتف خلال مشاركته مع ليفربول فى نهائى دورى الأبطال أمام ، وهو ما تسبب فى حالة من التفاؤل بين اللاعبين والجهاز الفنى.

ووفقا للدكتور محمد أبوالعلا، طبيب المنتخب، فإن صلاح يتحسن بشكل كبير ويستجيب للعلاج، مشيرا إلى أن هناك جلسة يعقدها الجهاز الطبى مع طبيب ليفربول المصاحب للبعثة لمتابعة حالة «مو» من أجل الاستقرار على القرار النهائى لمشاركته فى المباراة من عدمه، وأوضح أبوالعلا أن «مو» لديه الرغبة فى العودة والمشاركة مع زملائه فى المونديال، بعد أن يتأكد من سلامته بشكل نهائى.

وتعامل «كوبر» خلال المران على عدم وجود «مو» فى التشكيل الأساسى لمواجهة أوروجواى بوضع الخطة التى سيواجه بها منتخب الأزرق السماوى والتى ستعتمد على غلق المساحات وتكثيف التواجد فى منطقة وسط الملعب من خلال طارق حامد ومحمد الننى إلى جانب أحمد فتحى ومحمد عبدالشافى، وحذر المدير الفنى لاعبيه من الاحتفاظ بالكرة، خصوصا فى الثلث الأخير من الملعب، خوفا من الهجمات المرتدة على مرمى عصام الحضرى الذى بات الأقرب فى حسم صراع حراسة المرمى مع محمد الشناوى لمصلحته، نظرا لخبرته الكبيرة.

وأدى أمس الفريق مرانه الأخير بمدينة جروزنى بملعب أحمد أرينا، قبل التوجه إلى المطار، للتوجه إلى مدينة إيكاترينبرج التى ستستضيف المباراة، وشارك كافة اللاعبين، بمن فيهم على جبر وسعد سمير، بعد أن تأكد سلامتهما من الكدمتين اللتين تعرضا لها خلال المران، أمس الأول، كانت الكدمة التى تعرض لها على جبر من تسديدة محمود عبدالرازق شيكابالا قد هلعت كافة أفراد البعثة، بعد أن فقد اللاعب الذاكرة لعدة دقائق قبل أن تعود إليه مرة أخرى، واضطر الدكتور محمد أبوالعلا، طبيب الفريق، لاصطحابه إلى أحد المستشفيات من أجل الاطمئنان عليه بعد إجراء الأشعة التى أكدت سلامته.

كانت واقعة إصابة على جبر هى مثار حديث اللاعبين، أمس الأول، داخل الفندق، سواء مع مدافع المنتخب أو شيكابالا باعتبار أنه هو الذى سدد الكرة فى وجه اللاعب، وقال عدد من اللاعبين لشيكابالا: «كنت هتخلى على جبر زى ماجد الكدوانى فى إعلانه مع دنيا سمير غانم».

بينما استوقف أكثر من لاعب على جبر ويقول له بالحرف الواحد: «أنت فاكرنى» للتأكد من سلامته وعدم تأثره بالإصابة التى تعرض لها.

ويؤدى اليوم- الخميس- مرانه الختامى فى الثانية ظهرا بتوقيت القاهرة وهو نفس موعد مواجهة أوروجواى فى اليوم التالى، ويركز المدير الفنى خلال المران على التسديد من خارج منطقة الجزاء واستغلال الكرات الثابتة من خارج منطقة الجزاء.

فضلا عن منح تعليمات خاصة لكل من محمد الننى وطارق حامد بعدم التقدم خلف لاعبى الوسط المهاجم فى حالة قيام أحمد فتحى أو محمد عبدالشافى الظهيرين الأيمن والأيسر بأدائهما الهجومى.

وشهدت التدريبات منافسة شرسة بين الثنائى محمود حسن تريزيجيه وعمر جابر، بعد أن قام الأخير بمراقبته فى التدريبات الأخيرة، لكن تألق تريزيجيه طمأن الجهاز الفنى على حالته الفنية والبدنية باعتبار أنه أحد العناصر الأساسية فى اللقاء.

شكرا لقرائتكم خبر عن المنتخب يستقر على الخطة الدفاعية لمواجهة «السليستى» على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة المصرى اليوم وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي المصرى اليوم ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا