لايف ستايل

ساندرا نشأت تروي قصة انفصالها عن ماجد سامي

كتب ياسر ابراهيم - الأحد 3 فبراير 2019 03:59 مساءً - ساندرا نشأت تروي قصة انفصالها عن ماجد سامي



روت المخرجة ساندرا نشأت، قصة زواجها من رجل الأعمال ماجد سامي في عام 2014، مشيرة إلى انهما انفصلا في 2016، وعلقت ساندرا على هذا الطلاق في برنامج "الستات ما يعرفوش يكدبوا" قائلةً: "كنت عاوزة بني آدم حقيقي، وماحستش بده معه".

وأضافت: "كان ممكن متجوزش أنا محققة نفسي ومش في سن صغير، لكن أنا اتجوزته لأني أعجبت بأنه بدأ من الصفر وفخور بده، طليقي عاش في بلجيكا 8 سنوات، وكنت أعرف أصدقاء مشتركين وحصل لينك من خلال فيسبوك، وقال لي على مشروعات، ونزل مصر وعرض عليا الجواز، بصراحة هو اللي أخد القرار، وأنا حسيت أنه عرف الإنسانة مش المخرجة".

وعملت ساندرا مساعدة مخرج تحت التمرين مع المخرج سمير سيف في فيلم "الراقصة والسياسي"، للفنانة نبيلة عبيد وصلاح قابيل. كما عملت مساعد مخرج مع يسري نصر الله في فيلم "مرسيدس"، من بطولة يسرا وزكي فطين عبد الوهاب.

وقدمت ساندرا نشأت 3 أعمال متتالية بعد ذلك مع النجم كريم عبد العزيز في فيلم "ليه خلتني أحبك"، في عام 2000، بمشاركة منى زكي، وأحمد حلمي، وحلا شيحة. وهو عمل من تأليف وليد يوسف. والثنائية التي حققت النجومية الكبيرة لكريم عبد العزيز؛ "حرامية في كي جي 2" في 2001، و"حرامية في تايلاند" في 2003، وقد حققا نقلة في نوعية الأفلام الكوميدية التي كانت سائدة خلال هذه الفترة.

وصنع أحمد عز وساندرا نشأت نجوميتها الكبيرة بتعاونهما في فيلم "ملاكي إسكندرية" عام 2005. وقد حقق هذا الفيلم إيرادات كبيرة جدًا، كما أحدث نقلة في صناعة أفلام التشويق في السينما المصرية، وكررا التعاون في العام التالي من خلال فيلم الرهينة "2006"، ثم مسجون ترانزيت "2008"، والمصلحة "2012"، وهي آخر الأفلام التي قدمتها.


كانت هذه تفاصيل خبر ساندرا نشأت تروي قصة انفصالها عن ماجد سامي لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على البشاير وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا