صحة ورشاقة

فوائد الماكريل في علاج التهاب المفاصل الروماتويدي

انت الان تتابع موضوع فوائد الماكريل في علاج التهاب المفاصل الروماتويدي والذي كتبت بواسطة ياسمين عمرو - والان ندخل في التفاصيل

محتويات

إن تناول السمك مرتين على الأقل في الأسبوع قد يساعد في تقليل التهاب المفاصل لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي (RA) ، وفقًا لتحليل جديد نشر مؤخرًا من قبل شركة آرثرتيس كير آند ريسيرش .

السمك والتهاب المفاصل الروماتويدي

درست دانييلا دي جوزيبي ، دكتوراه ، في معهد كارولينكسا في ستوكهولم ، العلاقة بين التهاب المفاصل الروماتويدي واستهلاك الأسماك ، وتقول أن الأشخاص الذين يتناولون المزيد من الأسماك لديهم أسلوب حياة أكثر صحة أو نظام غذائي أفضل بشكل عام ، مما قد يفسر الأعراض المحسنة لديهم في التهاب المفاصل الروماتويدي .

وبعد الأخذ بعين الاعتبار العرق ، الجنس ، مؤشر كتلة الجسم (BMI) ، حالة التدخين ، واستخدام مكملات زيت السمك ، أدوية التهاب المفاصل وغيرها من العوامل ، وجد الباحثون أنه كلما زاد تناول الأسماك ، كلما تحسن لدى مرضى التهاب المفاصل الروماتويدي أعراضهم وآلامهم والالتهاب لديهم، أدى تناول السمك مرتين على الأقل في الأسبوع إلى انخفاض أعراض المرض، مقارنة بتناوله أقل من مرة واحدة في الشهر أو عدم تناوله على الإطلاق. ووفقا لهذا المنظور ، فهذا هو حوالي ثلث الانخفاض في الأشخاص الذين يتناولون أدوية الميثوتريكسات لالتهاب المفاصل .

الماكريل والتهاب المفاصل الروماتويدي

قد وجد عدد من الدراسات أن السمك ومكملات زيت السمك أو نظام غذائي غني بزيوت السمك، لاسيما سمك الماكريل، قد تكون مفيدة في السيطرة على التهاب المفاصل الروماتويدي، بالإضافة إلى ذلك ، من الممكن أن يؤدي تناول كمية أكبر من زيت السمك في الواقع إلى تقليل احتمال تطور المرض، وقد وجدت بعض الدراسات أن التهاب المفاصل الروماتويدي أقل شيوعًا في الأماكن التي يكون فيها استهلاك الأسماك أعلى، وهناك دراسة جديدة تعيد إحياء فكرة أن زيت السمك (أو على الأقل استهلاك السمك) قد يقي من التهاب المفاصل الروماتويدي، حيث أن الباحثون الذين نشروا بحثهم في المجلة الطبية “Arthritis Care & Research” يفيدون أنه كلما استهلكت سمكة أكثر ، كان التحكم في التهاب المفاصل أفضل .

في هذه الدراسة ، قام الباحثون بتحليل بيانات من 176 شخص مصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي ، وقارنوا ما تم تناوله من أسماك ” غير مقلية “، مع نتائج فحوصاتهم المشتركة واختبارات الدم، إليك ما وجدوه :

1- كان لدى أولئك الذين لديهم أعلى استهلاك للأسماك (أكثر من حصتين في الأسبوع)، أفضل تحكم في التهاب المفاصل .

2- كان هناك تأثير بالنسبة للجرعة، للحد الأدنى أو المنخفض أو ارتفاع استهلاك الأسماك ، وكلما ارتفع المدخول ، كلما كان التهاب المفاصل أفضل .

3- وقد لوحظت هذه النتائج حتى بعد احتساب العوامل الأخرى التي قد تؤثر على السيطرة على التهاب المفاصل ، مثل مدة استخدام المرض واستخدام زيت السمك.

حقائق سريعة عن الماكريل وغيره من الأسماك الزيتية

1- تم ربط الأسماك الزيتية بالعديد من الفوائد الصحية، ويمكن الاستمتاع بها كجزء من نظام غذائي متوازن .

2- من وجهة نظر تغذوية ، تعتبر الأسماك الزيتية مصدرا جيدا للبروتين وأوميغا 3 .

3- لا ينبغي استهلاك الأسماك الكبيرة في كثير من الأحيان ، حيث يمكن أن تسبب العناصر النزرة للزئبق في الأسماك المرض مع مرور الوقت .

4- وقد اقترحت فوائد، بما في ذلك انخفاض مخاطر الاصابة بالخرف والسرطان .

 الفوائد الصحية للماكريل

الأسماك الغنية بالزيوت مثل الماكريل غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية غير المشبعة المتعددة ، والتي ثبت أنها تقلل الالتهاب ومن المحتمل أن تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان والتهاب المفاصل، كل من الأسماك البيضاء والدهنية هي مصادر جيدة للبروتين ، وتحتوي الأسماك البيضاء على الأحماض الدهنية ، وقد ارتبطت دراسة نشرت في دورية سجلات الأمراض الروماتيزمية بمتوسط استهلاك يومي لا يقل عن 0.21 جرام (أو 210 ملليجرام) في اليوم من أوميغا 3 ، مع خطر أقل بنسبة 52٪ من الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي (RA)، ويقترح بحث آخر أن أحماض أوميغا 3 قد تحمي من التطور المستقبلي لالتهاب المفاصل الروماتويدي .

1- سمك الماكريل وأمراض القلب والأوعية الدموية

يمكن للماكريل الحماية من أمراض القلب والأوعية الدموية ، حيث تشير دراسة نشرت من قبل الجمعية الأمريكية للفيزيولوجيا، إلى أن زيوت السمك الدهنية يمكنها أيضًا حماية القلب أثناء أوقات الإجهاد الذهني .

2- الماكريل والحماية من سرطان الجلد

قد يحمي استهلاك السمك الدهني من السرطان المبكر وسرطان الجلد في مرحلة مبكرة ومتأخرة، وقد تم العثور على الأحماض الدهنية أوميغا 3 فيها، والتي تمنع بشكل انتقائي من نمو الخلايا الخبيثة .

3- فوائد أخرى للماكريل

تشير الأبحاث إلى أن استهلاك الأسماك الدهنية خلال الأشهر الأخيرة من الحمل ، يمكن أن يكون له تأثيرات إيجابية على تطور الطفل الحسي والمعرفي والحركي، ولم تجد نفس الدراسة أن الرضاعة الطبيعية تقدم نفس الفوائد، وقد يكون أطفال النساء اللواتي يستهلكون سمك الماكريل والسلمون بانتظام أثناء الحمل، أقل عرضة لإظهار علامات الربو في سن عامين ونصف .

المراجع:

كانت هذه تفاصيل خبر فوائد الماكريل في علاج التهاب المفاصل الروماتويدي لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المرسال وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا