الارشيف / اخبار الخليج

تدمير آليات حوثية ومصنع ألغام في الساحل الغربي بإسناد إماراتي

شكرا لقرائتكم خبر عن تدمير آليات حوثية ومصنع ألغام في الساحل الغربي بإسناد إماراتي والان نبدء باهم واخر التفاصيل

متابعة الخليج 365 - ابوظبي - صنعاء: ”الخليج 365”، «وام»


بإسناد من القوات المسلحة الإماراتية، قصفت مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية 9 آليات عسكرية، ومعملاً لتصنيع الألغام والعبوات الناسفة تابعاً لميليشيات الحوثي الإيرانية، في مواقع بمديريات الجراحي وزبيد والتحيتا، بجبهة الساحل الغربي لليمن، في وقت أكد فيه الجيش الوطني اليمني مصرع 130 حوثياً على الأقل في مواجهات وغارات بجبهة الساحل الغربي.
واستهدفت المقاتلات تعزيزات عسكرية ومستودعات ذخيرة، دفعت بها ميليشيات الحوثي نحو مديرية الجراحي بجبهة الساحل الغربي، وأسفرت عن مصرع 60 من ميليشيات الحوثي الإيرانية وعشرات الجرحى منها. كما أسفرت الغارات عن تكبد الميليشيات الحوثية الإيرانية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، فيما تمكنت قوات الشرعية من التصدي لكافة محاولات تسلل الميليشيات نحو المناطق المحررة.
وتواصل مقاتلات التحالف العربي شن الغارات الجوية على تجمعات ميليشيات الحوثي الإيرانية، وتدمير التعزيزات العسكرية والآليات التابعة لها في مناطق الساحل الغربي. وتقدم القوات المسلحة الإماراتية ضمن قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لدعم الشرعية في اليمن، إسناداً عسكرياً لوجستياً للعمليات البرية والجوية والبحرية، دعماً لليمن الشقيق لتخليصه من المخطط الإيراني الإرهابي عبر ميليشيات الحوثي الانقلابية، حيث يتواكب التحرير مع العمليات الإنسانية الأساسية والضرورية لإغاثة الأشقاء ودعمهم، لتجاوز الظرف العصيب الذي يمرون به، حيث يتصدر محور الأعمال الإنسانية والإغاثية الأولويات لإغاثة الأشقاء، إضافة إلى مشاريع إعادة التأهيل، لتستعيد الحياة دورتها الطبيعية.
ويأتي تحرير مديرية حيس والتقدم نحو الشمال على الساحل الغربي لليمن، كمحطة مفصلية على طريق التحرير الشامل، وجهت قوات التحالف من خلالها ضربة قاضية للمشروع الانقلابي الإيراني في اليمن.
وأعلن الجيش الوطني اليمني مقتل وإصابة العشرات من عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية، خلال اليومين الماضيين في مواجهات مع قوات الجيش الوطني، وغارات مكثفة لمقاتلات التحالف العربي في جبهات الساحل الغربي جنوبي الحديدة.
ونقل موقع «سبتمبر نت» الناطق باسم الجيش الوطني اليمني، أمس، عن مصدر عسكري ميداني، أن قوات الجيش الوطني، أحبطت عدة محاولات تقدم لعناصر الميليشيات الحوثية بعدد من المواقع شمالي مديرية حيس. وأكد المصدر أن قوات الجيش الوطني تمكنت من صد وإفشال محاولات الميليشيات الحوثية التي نفذتها باستخدام الدراجات النارية، وأجبرتها على الفرار، في حين قصفت مقاتلات الأباتشي بكثافة عناصر الميليشيات الفارة.
وبحسب المصدر فإن ما لا يقل عن 30 من عناصر الميليشيات الحوثية، لقوا مصرعهم في المواجهات وقصف الأباتشي، فضلاً عن جرح وفرار آخرين.
بموازاة ذلك، استهدفت مقاتلات التحالف العربي بسلسلة غارات جوية، مواقع وتعزيزات ومعسكرات تدريب للميليشيات الحوثية في مديريتي الجراحي، والتحيتا، أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 100 مسلح من الميليشيات وإصابة العشرات، طبقاً لمصادر «سبتمبر نت».
وتزامنت الغارات مع أخرى استهدفت مواقع وتعزيزات ومخازن أسلحة للميليشيات الحوثية في مديرية المراوعة، ومعسكراً في الكيلومتر 16.
وتواصل قوات الجيش الوطني عمليتها العسكرية في دحر الميليشيات الحوثية بجبهات الساحل الغربي، وتأمين تلك المناطق من الميليشيات التي تتخذ منها مواقع لإطلاق القصف المدفعي والصاروخي، على مساكن المواطنين في حيس والخوخة بمحافظة الحديدة.

شكرا لقرائتكم خبر عن تدمير آليات حوثية ومصنع ألغام في الساحل الغربي بإسناد إماراتي على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة الخليج وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي الخليج ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا