اخبار الخليج

"الثلاجة"... مئات الابتكارات للوصول إلى حفظ الطعام بالتبريد

شكرا لقرائتكم خبر عن "الثلاجة"... مئات الابتكارات للوصول إلى حفظ الطعام بالتبريد والان نبدء باهم واخر التفاصيل

متابعة الخليج 365 - ابوظبي - الشارقة: ”الخليج 365”

إذا كانت الثلاجة الكهربائية أحد أهم منجزات الحضارة الحديثة، إلا أن تقنية حفظ الطعام عن طريق التبريد عرفتها البشرية منذ نحو أكثر من 1000 عام قبل الميلاد. وقبل أشهر عدة اكتشف عالما الآثار البريطانيان كريس بارومان وراشيل بارومان، مصادفة، ما اعتبر أقدم ثلاجة في العالم، وكانت عبارة عن غرفة تمتد بعمق 3 أقدام تحت الأرض في منطقة نيس بجزيرة لويس في اسكتلندا، ويعتقد أن عمرها 3500 عام، وترجع إلى العصر الحديدي، ويرجح العالمان أنها كانت تستخدم لتخزين المواد الغذائية خاصة اللحوم، إضافة إلى تجميع الأخشاب للتدفئة في شتاء المنطقة القارس. وعلى الرغم من أن هذا النمط من الثلاجات البدائية كان شائعاً في تلك الفترة، إلا أنها المرة الأولى التي يتم اكتشاف إحداها محتفظة بحال جيدة مثل تلك الغرفة.

وقد عرفت الحضارات القديمة خاصة الرومانية والإغريقية تقنية تخزين الأطعمة عن طريق دفنها في طبقات ثلجية كثيفة عبر حفر ضخمة يتم طمر اللحوم فيها، والانتظار حتى تغمرها الثلوج التي تحتفظ بجودة الأطعمة فترات طويلة. وتطورت «تقنية التبريد» بعد ذلك مع تطور نشاط الإنسان، فعرفت بعض الحضارات فوائد تخزين الأطعمة عبر دفنها في الملح وتجميعها في صناديق خشبية (تشبه الحاويات اليوم) وغمرها بالماء، بينما استعان البعض الآخر بأنواع مختلفة من الأعشاب البحرية التي كانت تطمر في الثلوج للحفاظ على الطعام من موسم إلى آخر. وفي القرن الثامن عشر طور الأوربيون تقنية حفظ الطعام بالتبريد، فعملوا على جمع كتل الجليد خلال فصل الشتاء، وخلطها بكميات هائلة من الملح، ثم لفها بطبقة من الصوف الناعم، وتخزين الطعام بداخلها، وطمرها في حفر أرضية. وبدأ مفهوم التبريد الميكانيكي بالظهور عندما لاحظ الطبيب الإسكتلندي تأثير عملية التبخير في التبريد في العام 1720، وكتب ورقته البحثية الأولى عن استخدام «الإيثيل» في التبريد عام 1748 لكنها لم تحظ بالاهتمام المناسب من الأوساط العلمية. وفي العام 1805 اخترع الأمريكي أوليفر إيفانز آلة تبريد تستخدم البخار بدلاً من السائل، وابتكر الإنجليزي مايكل فارادي طريقة لاستخدام «الأمونيا السائلة» في التبريد، ومن بعده حصل مساعده جاكوب بيركنز على براءة اختراع جهاز ضغط بخار، وهي التقنية الأساسية لاختراع الثلاجة.

تزامن هذا الابتكار مع اختراعات أخرى سعت للوصول إلى تصنيع الثلج بهدف حفظ الأطعمة، فابتكر الأمريكي ويليام توننج من بلدة نيوهافن الصناعية في مدينة كليفلاند آلة لهذا الغرض في العام 1855 وعلى مدار 25 عاماً شهدت الولايات المتحدة تسجيل أكثر من 300 براءة اختراع لآلات تصنيع الثلج، لكن المفارقة إنها لم تلق قبولاً من المستهلكين الذين لم يضعوا ثقتهم بها، خائفين على تخزين مؤنهم. وكان اندلاع الحرب الأهلية الأمريكية سبباً مهماً في زيادة الإقبال على أجهزة الثلج الصناعي، إضافة إلى مفارقة أخرى في العام 1890 الذي شهد شتاء دافئاً إلى حد ما، لم تتراكم خلاله طبقات الجليد المعتادة، ما تسبب بانتشار أنواع من البكتيريا التي نتج عنها أشكال من الحمى نتيجة فساد الأطعمة، ودفع ذلك الأطباء إلى الاستعانة بهذه الأجهزة.

وفي العام 1859 سجل المهندس الفرنسي فرديناند كاريه براءة اختراع الثلاجة التي تستخدم الأمونيا والماء، والتي مرت بقفزات تقنية هائلة منذ ابتكارها حتى وصلت إلى التنوع الهائل الذي نشهده اليوم.

كانت هذه تفاصيل خبر "الثلاجة"... مئات الابتكارات للوصول إلى حفظ الطعام بالتبريد لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحبفة الخليج وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا