الارشيف / اخبار الخليج

مقتل عقيد من «الحرس الثوري» في سورية

شكرا لقرائتكم مقتل عقيد من «الحرس الثوري» في سورية ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لامدادكم بكل ماهو جديد وحصري والان ندخل في التفاصيل

محمد عثمان - الرياض - قُتل عقيد في «فيلق القدس» التابع للحرس الثوري الإيراني في سورية أمس (الإثنين)، فيما وثق «المرصد السوري لحقوق الإنسان» سقوط 13 سورياً في الرقة خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأعلن مساعد الشؤون التنسيقية في «فيلق القدس» في محافظة كيلان العقيد عباس بايرامي في حديث لوكالة أنباء «فارس»، أن العقيد مرتضى حسين بور شلماني قتل «خلال أداء مهمة استشارية دفاعاً عن المراقد المقدسة في سورية»، مشيراً إلى ارتفاع القتلى من أبناء كيلان (شمال إيران) في سورية إلى 20 قتيلاً.

وأشار بايرامي إلى أنه «سيتم تحديد موعد ومكان تشييع شلمان حين وصول جثمانه الى البلاد»، لافتاً إلى أنه «من الشهداء الشباب الذين تدرجوا عسكرياً بسرعة بفضل البسالة والشهامة وحسن التدبير القيادي». 

وأعلن «المرصد السوري لحقوق الإنسان» اليوم أن عدد القتلى الذين سقطوا نتيجة قصف قوات التحالف الدولي على مدينة الرقة ارتفع إلى 13 بينهم طفلان وامرأتان، وأنه وثق مقتل ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة في قصف قوات عملية «غضب الفرات» والتحالف الدولي على الرقة.

جاء ذلك في وقت استمرت فيه الاشتباكات بين «قوات سورية الديموقراطية» المدعومة من قوات خاصة أميركية من جهة، وتنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) من جهة أخرى في محاور وسط المدينة، في محاولة لـ «قوات سورية الديموقراطية» تحقيق مزيد من التقدم على حساب التنظيم الذي تقلصت سيطرته إلى حوالى 45 في المئة من مساحة المدينة، وترافق ذلك مع سماع دوي انفجار يرجح أنه ناجم عن تفجير «داعش» آلية مفخخة في المنطقة.

وفي حمص، قال المرصد إن قوات النظام السوري خرقت مجدداً الهدنة المصرية – الروسية التي بدأ تطبيقها في الثالث من آب (أغسطس) الجاري، وأصيب شخصان نتيجة سقوط قذائف هاون عدة أطلقتها قوات النظام بعد منتصف ليل أمس على بلدة تيرمعلة في ريف حمص الشمالي. إضافة إلى سقوط 10 قذائف في مدينة تلبيسة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وكان المرصد سجل أمس خروقات تمثلت بفتح قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة مستهدفة أماكن في منطقة الحولة في ريف حمص الشمالي، تزامناً مع قصف بقذائف هاون.

وفي حلب، تعرضت «جمعية الزهراء» الواقعة في الأطراف الغربية للمدينة، إلى قصف من قوات النظام، ولم تسجل خسائر بشرية.

وقصفت القوات التركية أماكن في منطقة راجو في ريف عفرين التي تسيطر عليها «وحدات حماية الشعب» الكردية، ما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات، وشهدت المنطقة خلال الأسابيع الفائتة قصفاً من الجانب التركي والفصائل المدعومة منه، استهدف مناطق سيطرة «قوات سورية الديموقراطية» في ريف حلب الشمالي، تزامناً مع قصف الأخيرة مناطق سيطرة الفصائل المعارضة، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، وسقوط أحد مقاتلي الفصائل.

وسقطت قذائف على قرية المبعوجة شمال شرقي مدينة سلمية في ريف حماة، ما تسبب بسقوط جريح على الأقل وأضرار مادية، ويواصل النظام قصف مناطق سيطرة «داعش» في ريف حماة الشرقي، وسط استمرار الاشتباكات بوتيرة متفاوتة بين الجانبين على محاور في الريف الشرقي لسلمية، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق سيطرة التنظيم هناك، من دون أنباء عن إصابات.

وفي جنوب البلاد، سقطت بعد منتصف ليل أمس قذائف عدة على مناطق في مدينة البعث في ريف القنيطرة الخاضعة لسيطرة النظام، أعقبه فتح قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في محيط المدينة، وقصفها مناطق في التلول الحمر شرق حضر.

وشكل ذلك خرقاً جديداً لهدنة الجنوب السوري التي بدأ تطبيقها في محافظة درعا والقنيطرة والسويداء، في التاسع من تموز (يوليو)، باتفاق روسي – أميركي – أردني.

شكرا لقرائتكم خبر عن مقتل عقيد من «الحرس الثوري» في سورية على الخليج 365 ونحيطكم علما بان محتوي الموضوع تم كتابته بواسطة الحياة وربما تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي من الرابط التالي الحياة ونحن غير مسؤولين عن محتوى هذا الخبر مع اطيب التمنيات بيوم سعيد .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا